Sudanese On Line
مرحب بك ونتمنى أن تشارك بالمنتدى حتى تفيد وتستفيد - يُمكنكم الكتابه مباشرةً و بدون طلب عضويه أو أي شروط ونــُرحب بالاسماء الحركيه فالمنتدى لمناقشة الأفكار وليس للتعارف والغزل - مرحباً بك أيضاً في مواقعنا:-
www.kefayh.com


دار الشعب السوداني - منتديات السودانيين
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 لا دِفاعاً عن د. مريم الصادق المهدي – ولكنها الحقيقه (2)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 346
تاريخ التسجيل : 07/02/2008

مُساهمةموضوع: لا دِفاعاً عن د. مريم الصادق المهدي – ولكنها الحقيقه (2)   السبت ديسمبر 30, 2017 12:18 am


كما أسلفت سلفاً هذه السِلسِله من المقالات لا دفاعاً عن زعيمة الأمه د. مريم المهدي فهي وحزبها وأنصارها أقدر وأجدر بذلك – ولا تلميعاً أو دعايه إنتخابيه لها حيث بنضالها وتضحياتها

صارت لها قاعده شعبيه عريضه ، كما لا تملُقاً لها فوالله لست بحاجةِ ماديه إليها كما لم يتبقى من العُمر الكثير حتى أطمع عن طريقها في وزاره او سفاره – ولكن لكي أفضح جريوات النظام وجواسيسه الذين ينبحون فيها حتى يعرف حقيقتهم السُذج والدهماء اللذين غرروا بهم - وحقيقةً لن ألوم أو أتطرق لإحدى النساء التي إنتقدت المنصوره بجهاله فليس من شيَم أبناء القبائل أن يغلظوا القول للقوارير (كما يفعل الكيزان اشباه الرجال) - ضِف إلى ذلك إنني أعزو ضجيج (تروس) الأقلام الكنديه للغيره والحسد واللبيب بالإشارة يفهمُ
ولكن والله يحز في نفسي أن أرى الرجال البُلهاء يدقون طبول الحرب ضد إمرأه تُدافع عنهم وعن بناتهم المُغتصبات وأبنائهم المُعتقلين والمُعذبين والمُشردين وتسعى جاهده كي ترُد لهُم حريتهم وكرامتهم وديمقراطيتهم وتتعرض للبطش والحبس بينما هم يتحالفون مع الكيزان أو يخدمون أجندتهم (من حيث بخباثه يدرون أو بسذاجه لا يدرون)

بالطبع لا أعني (البغل) خال (الخنزير) ولن اُفند تخاريفه وتحريفه لتاريخ السودان فالرجل فقد عقله حين هلُك إبنه في حرب أشعلها شيخه الذي غرر بالصغار فهرولوا للجهاد زرافاتِ ووحدانآ خصوصاً وأن شيوخهم زعموا لهُم انهُم لن يُقتلون أو يُهزمون ناسبين لحرب الجنوب خُرافةً لو قالها إبليس نفسه لِمات خجولآ

ولكنهم لجهلهم هلكوا قبل أن يسمعوا شيخهم يقول أنهم ماتوا (فطائس) !! فصار البغل موتوراً يهرِف بما لا يعرِف ويفتي فيما لا يدري – لم ينجوا من لسانه (الزِفِر) في (زفراته) أحد – منهم من خاف من لسانه كالجاسوس المصري احمد بلال (القيادي بالحزب الذي شعاره الإتحاد مع دوله كانت وما زالت تستعمر أراضينا بينما سوداننا نفسه يتمزق أشلاء !!) والذي رغم كونه أعلى من (البغل) منصباً دستورياً بل ويترأسه إدارياً (حيث البغل صاحب صحيفه تشرِف عليها رسمياً وزارته) إلا أنه ولِجُبنه ودنائته لعِق تصريحاته ضد قناة الجزيره القطريه وذهب مُنكسراً لأدبخانة الإنقلاب المُسماه زوراً بالمجلس الوطني لكي يعتذر لرئيس لجنه بدرجة وزير دوله بينما هو نائب رئيس وزراء !!))
ومنهم من يفوقونه سلاطة لِسان وحربائيه كالشيوعي (المُتكوزِن) عبدالباسط سبدرات الذي أمطره بوابل من المقالات فضح له فيها تاريخه وجهله فأخرصه منه للأبد وهذا واحداً منها
http://www.alnilin.com/949891.htm
والآن ها هو البغل العُنصري بالامس يتطاول على زعيمة الاُمه حفيدة مُحرِر السودان وقائدة المعارضه الوطنيه ضد الكيزان واثقاً أنها (بأصلها وتهذيبها لن تنزل لمستواه وتفضح إفك دعواه) ولكن فات على الخسيس الخبيث أن أخوان البنات سيكفونها شره وسيفضحون أمره والباغي اظلم
أما المدعو شوقي بدري والذي قام بالتعليق على المقال الأول بهذه السلسلسه في موقع الراكوبه الإلكتروني

https://alrakoba.net/articles-action-show-id-84838.htm
فقد نشرت ردي عليه بهذا الرابط
http://sudanese.almountadayat.com/t1145-topic
ولذلك لن أتطرق له هُنا سائلاً الله أن يشفيه من فوبيا السيد الصادق المهدي ويطيل عُمر الثاني ويحفظه للسودان وشعبه ذِخراً وفخرآ
ولكني سابدأ في هذا المقال بمن هاجموها من أتباع (المحدود) محمود اللذين لِسذاجتهم ساندوا المخلوع نميري في قتله لاهلنا بالجزيره ابا وونوباوي فكافأهم بشنق (نبيهم) الذي ارسل الرساله المحمديه الثانيه لنفسه (كِفاحاً) !! - فهؤلاء والله أرثي لِحالهم– ترى الفرد منهم طويلاً عريضآ يحمل ارقى الشهادات العلميه ولكنه كالحمار يحمل أسفارآ .. يحفظ آيات من الذكر الحكيم يُجادل بها فيصدقه العوام ولِذا شره على الامه عظيم كما أن نُصحه عبر فضح فكره فيه ثواب فعَنْ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ ـ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ـ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ـ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ـ قَالَ: "إِنَّ أَخْوَفَ مَا أَخَافُ عَلَى أُمَّتِي كُلُّ مُنَافِقٍ عَلِيمِ اللِّسَانِ"
والأدهى والامر أنهُم يغضون الطرف عن أن نبيهم (المحدود) الذي يتبعونه وبشهادة إبنته زعِم أن الصلاه التي لم
؟؟!! تُرفع عن النبي صلى الله عليه وسلم – رُفعت عنه

العيب والله ليس في معتوه أو مُرتد يقول رُفعت الصلاة عنه أو أنه صاحب رساله ثانيه أو ثالثه .. ولكن العيب فيمن يتبعه خصوصاً ومنهم من يحمل درجة الدكتوراه كما إسم أحدهم يدل على أنه (قراي) ولكن يظهر أنه لا يقرأ إلا كُتب الإلحاد ولا يجيد إلا التطاول على ولي الامر الشرعي ورئيس وزرائنا المنتخب عسى أن يرُد عليه فيشتهر ..!!
الغريب أن أتباع (المحدود) محمود اللذين جبنوا بعد إعدامه فاعلنوا توبتهم وسبوا نبيهم كما نراهم (صوره وصوت) بالفيديو أدناه :-

هُم أنفسهم الآن بلا خجل يصفونه بالشهيد وُيروجون لفِكره المُنحرف !! يزعمون عدائهم للكيزان بينما كل نشاطهم المُعارِض هو العداء السافِر لحزب الاُمه ولرئيس الحكومه الشرعيه التي أطاح بها الكيزان - فكيف بالله يستقيم هذا ؟؟
وبالطبع وجدوا في المُلحدين السودانيه التأييد والسند فالطيور على أشكالها تقع

وكذلك الدعم المادي والمعنوي من أعداء الإسلام من الجنسيات الاُخرى

وللحديث بقيه

_________________
www.kefayh.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sudanese.almountadayat.com
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 346
تاريخ التسجيل : 07/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: لا دِفاعاً عن د. مريم الصادق المهدي – ولكنها الحقيقه (2)   السبت ديسمبر 30, 2017 12:41 pm


_________________
www.kefayh.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sudanese.almountadayat.com
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 346
تاريخ التسجيل : 07/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: لا دِفاعاً عن د. مريم الصادق المهدي – ولكنها الحقيقه (2)   السبت ديسمبر 30, 2017 12:42 pm


_________________
www.kefayh.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sudanese.almountadayat.com
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 346
تاريخ التسجيل : 07/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: لا دِفاعاً عن د. مريم الصادق المهدي – ولكنها الحقيقه (2)   السبت ديسمبر 30, 2017 12:43 pm


_________________
www.kefayh.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sudanese.almountadayat.com
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 346
تاريخ التسجيل : 07/02/2008

مُساهمةموضوع: رد: لا دِفاعاً عن د. مريم الصادق المهدي – ولكنها الحقيقه (2)   السبت ديسمبر 30, 2017 12:44 pm


_________________
www.kefayh.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sudanese.almountadayat.com
 
لا دِفاعاً عن د. مريم الصادق المهدي – ولكنها الحقيقه (2)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Sudanese On Line :: الفئة الأولى :: المنبر الحُر - منبر حركة كفايه السودانيه مفتوح للكتابه بدون تسجيل أو رقيب أو حسيب-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: